كأس العالم

قصة كأس العالم(2) “كيف بدأ كأس العالم؟”

 

استمر ريميه في السعي لتحقيق طموحاته، وخاصة بعد أن شاهد بعينه- كما تحدثنا سابقًا- نجاح أولمبياد 1924، فبدأ يقنع كل أعضاء الفيفا بضرورة البدء في تنظيم حدث يجمع دول العالم في تنافس شريف، مثلما حدث في الأولمبياد ولكن بشكل أكثر احترافية.

وبعد بداية عمل جول ريميه في 1921 كرئيس للاتِّحاد الدولي الفيفا بتسعة أعوام كان له أن يرى حلمه يتحقق بتنظيم كأس العالم، لكنه تعرض لصدمة قاسية عندما تجاهلت المنتخبات البريطانية الفيفا ولم تشارك فيه، رغم كل محاولات ريميه إقناع البريطانيين بالانضمام، ووصل الأمر لانسحابهم من أولمبياد 1928 لعدم اقتناعهم بمشروعه، معللين ذلك بأنهم يلعبون كرة قدم احترافية في وقت كانت لا تزال فيه العديد من دول العالم تلعب بنظام الهواة.

بدأت العديد من المنتخبات في التطور خلال الفترة من عامين 1924 حتى 1928، حيث ظهر المنتخب الإيطالي للنور وبدأت البرتغال وبلجيكا في التطور، وتم الإعلان عن نظام الأولمبياد الذي ضم 17 منتخبًا في منافسات كان مقررًا لها أن تبدأ في مايو 1928.

لم تقتصر معاداة أفكار ريميه على البريطانيين، بل إن اللجنة الأولمبية الدولية بدأت تحارب فكرة تنظيم كأس العالم خوفًا من أن تؤثر هذه البطولة الوليدة على اهتمام الدول بالألعاب الأوليمبية، وفي نفس الفترة استضافت هولندا أولمبياد 1928 وأعلنت عن إقامة منافسات كرة القدم على ملعبين.

قبل بدء الأولمبياد بيومين، وبالتحديد يوم 25 مايو 1928، دعا ريميه أعضاء الفيفا جميعًا ليعرض عليهم بشكل مفاجئ فكرة تنظيم كأس العالم، فتحمس أغلب الأعضاء للفكرة التي طلب ريميه تأجيل مناقشة ملف البلد المستضيف للحدث الوليد، إلى حين انتهاء الأولمبياد.

ثم بدأت منافسات كرة القدم المقامة في عاصمة هولندا، بخسارة هولندا أمام أوروجواي القوية جدًا وحاملة لقب أولمبياد 1924، لتخرج الطواحين مبكرًا من دور الـ16 ، فخاف ريميه من أن تتأثر شعبية البطولة بخروج البلد المستضيف، ولكن حدث عكس ذلك تمامًا.

حيث شهد الأولمبياد مفاجآت كبيرة، بتأهل منتخب مصر لنصف نهائي المسابقة مع إيطاليا والأرجنتين وأوروجواي، وبدأ الجميع يشعر بقوة منتخب إيطاليا الصاعد بقوة، الذي اصطدم بقوة منتخب أوروجواي، والذي وصل للنهائي للمرة الثانية على التوالي، بينما تفوقت الأرجنتين على الفراعنة بسداسية قاسية.

كانت مصر قريبة من تحقيق أول ميدالية لأي منتخب أفريقي وعربي في تاريخ الأولمبياد، لكنها تعرضت لخسارة قاسية بنتيجة 3-11 أمام منتخب إيطاليا الذي حقق الميدالية البرونزية. وفي المقابل، تفوق منتخب أوروجواي على الأرجنتين لتحقق الميدالية الذهبية الثانية على التوالي.

انتهى أولمبياد 1928 ليبدأ ريميه بالتحضير لأعظم حدث رياضي في العالم.